ما لفرق الذي قد يحدثه إيصال مشاعر التضامن لشخص يعاني مع الألم مزمن؟

Standard

‎‏بداية للألم المزمن وقع نفسي شديد على صاحبه خاصة عندما يعيق ممارسة الشخص لنشاطات حياته بأريحية ، عدد منهم غالباً ما يعانون من احباط و مشاعر سلبية. 

 ومما لا يمكن انكاره دور التواصل الفعال والطريقة التي يتجاوب بها الناس (شريك ،ممارس صحي..الخ) مع تجارب المصاب بالألم والمشاعر المرتبطة بها لها دور كبير في تطور تجربة المصاب. 

سلوى حمدي

أخصائية علاج طبيعي – مهتمة بتأهيل الألم المزمن


هل أنا أتوهم ؟ 

الألم المزمن 

منتشر جداً شعور مرضى الألم المزمن بأن لا احد يصدق معاناتهم خاصة عندما تكون الأشعة او الفحوصات سليمة – نظراً لطبيعية هذا النوع من الألم حيث انه لا يرتبط بسبب خلل جسدي عادة و إنما حساسية مفرطة في الجهاز العصبي لا تصورها الأشعة و لا تظهرها التحاليل.‏ هذا المشاعر عادة ما تؤدي لزيادة الضغط النفسي بشكل سلبي على المصاب.  

Continue reading

سلسلة كيف نعاملهم – الحلقة الخامسة

Standard

أهلًا .. هذه هي الحلقة الخامسة من سلسلة كيف نعاملهم؟ التي نتعرف فيها على مهارات التواصل مع المريض وردات الفعل المناسبة لكل مريض بما يعزز من تطور العلاقة بينه وبين الاخصائي، وبالتالي تحسن في صحة المريض .

موضوعنا اليوم عن كيف يمكننا دمج مهارات التواصل (السؤال، الإخبار، الاستماع) عندما نستخدم أسلوب المتابعة مع مريضنا.

فريق العمل :

  • إعداد المحتوى و تقديم : سلمان الغامدي 👩‍⚕️
  • تصميم هيدر الحلقات : بيان حمزي 👩‍⚕️
  • تصميم ملخص الحلقات : منال أحمد
  • تحرير المقال : زهراء اللويم
  • الفريق الإعلامي : زينب الشمري , أنوار الشمري
  • مراجعة المحتوى : سلوى حمدي

Continue reading

الوعي قوة , ماذا نحتاج أن تعرف عن ألم الظهر؟

Standard

 

في هذا المقال ترجمنا لكم – بتصرف – بعض المعلومات المهمة التي يجب أن يعرفها الناس عن ألم الظهر , كونه منتشر جدًا و قد يصاب الناس بالقلق بسبب عدم فهمهم لطبيعته بشكل جيد. هذه المعلومات سريعة و مبسطة قدر الأمكان لتسهيل مشاركتها و نشرها بين الناس و كلنا أمل بأن نساهم جميعًا في زيادة وعي المجتمع حول فهم ألم الظهر و طرق التعامل معه.

 

ترجمة الأخصائي : أسامة نهاري

مراجعة الأخصائية : سلوى حمدي

 


ملاحظات مهمة بخصوص ألم الظهر

  • المرور بتجربة الآم الظهر أمر طبيعي. من المرجح أن يصاب 20٪ من الأشخاص على الاصابة بألم الظهر سنويًا ، كما أن 80٪ منهم سيعانون من بعض آلام الظهر خلال فترة من فترات حياتهم، بل أنه في الواقع قد يكون من غير الطبيعي ألا نتعرض للألم في حياتنا.
  • يمكن أن يستمر ألم الظهر لمدة تصل إلى 6 أسابيع – وهذا ربما أطول مما قد يتوقعه البعض-. لذلك إذا استمر الأمر قليلاً ، فلا داعي للقلق. الكثير من الآلام لا تدوم إلا لعدة أيام غالبًا، ولكن لا يزال من الطبيعي أنه قد يستمر لفترة أطول في بعض الأحيان.
  • على الرغم من أننا جميعًا قد نعرف شخصًا عانى من ألم في الظهر لفترة طويلة أثرت على ممارسته لحياته ، إلا أنه في الواقع قد يكون من بين 10٪ و 25٪ من الأشخاص الذين يعانون من آلام الظهر التي تستمر لفترة أطول من المعتاد. لذلك لديك احتمالات جيدة و في النسبة الأغلب انه لن يستمر لفترة أطول من 6 أسابيع.
  • لا يختلف ألم الظهر عن أي ألم آخر في أجسامنا مثل ألم الكتف أو الكاحل أو الركبة ، على الرغم من أن الناس يميلون إلى القلق و الخوف بسبب الم الظهر أكثر من غيره.
  • الألم بحد ذاته طبيعي ولا يجب القلق بشأنه. بل إنه آلية دفاعية لمساعدتنا. ولا يمكن العيش بدونه.!
  • شدة الألم ليست متنبأ جيد لوضع أو وصف الحالة الميكانيكية للظهر أو أي جزء من الجسم. يمكن أن يكون لدينا الكثير من الألم دون تغير ميكانيكي أو ضرر كبير في الظهر. ” كلدغة النحل. يمكن أن تكون لدغتها مثل الجحيم و لكن لا تضر بنا”.

Continue reading

المشي و تخفيف آلام أسفل الظهر ( نتائج دراسة )

Standard

 

رقية ترابي 

أخصائية علاج طبيعي 


 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :

 

لا شك بأنّ  آلام اسفل الظهر من أكثر المشاكل الصحية شيوعاً بين الناس والتي تختلف باختلاف مسبباتها  .. وقبل ايام قليلة شاهدت نتائج هذه الدراسة في احد المواقع واحببت ترجمتها و نقلها للفائدة ؛ فأسأل الله أن تكون ذات نفع وفائدة .

 

فهذه الدراسة الحديثة تشير إلى أن نظام بسيط من المشي اليومي قد يساعد الأفراد الذين يعانون من آلام أسفل الظهر.

وشملت الدراسة 52 مريض ممن يعاني من الألم المزمن في أسفل الظهر . وكانت أعمار المشاركين تتراوح ما بين 18 و 65 سنة / قاموا بتعبئة الاستبيانات حول تقييم درجة الألم الذي يعانيه كل منهم ، واحساسهم بالعجز، قوة تحمل المشي ، والتحمل العضلي وكيف أنهم كثيراً ما يتجنبون القيام بالأنشطة اليومية.

 

خضع النصف الأول من المشاركين لبرنامج ( تقوية العضلات ) لجلستين أو ثلاث جلسات في الأسبوع على مدى ستة أسابيع _ النظام النموذجي المُطبّق في العيادات.

4-exercises-for-lower-back-pain-relief-600x320

 

أمّا النصف الآخر فقد خضع لنظام مختلف / إذ كان النظام عبارة عن ( 20 دقيقة من المشي على جهاز المشي ) مرتين في الأسبوع ثم زيادة المدة إلى 40 دقيقة كلمّا زادت قدرتهم على التحمل.

treadmill.jpg.838x0_q67_crop-smart

 

وبيّنت النتائج : أن كلا المجموعتين قد تحسنت في جميع العوامل التي قام الباحثون بتقييمها في البداية.

وقد قال الدكتور كاتز- ليرر _الدكتور الذي قام بالدراسة_ أن :

” العلاج بالمشي يماثل في فعاليته العلاج الذي يتلقاه المرضى في العيادة “

 

ملاحظة :  يبقى من الضروري قبل الخضوع لأي برنامج علاجي استشارة الطبيب ومعرفة الحالة بشكل ادق من حيث التشخيص بداية الى العلاج استناداً عليه..

 

مصدر الدراسة :

http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/22850802

أدام الله عليكم عافيته .. في أمانِ الله