ماذا تعرف عن متلازمة غيلان باريه ؟

Standard
شارك المقال

 

 

 

الفئة: أمراض الجهاز المناعي والعصبي

تعريف متلازمة غيلان باريه

متلازمة غيلان باريه عبارة عن إلتهاب حاد في الأعصاب بسبب مهاجمة جهاز المناعة لجزء من الجهاز العصبي في الجسم لأسباب غير معروفة.

أسباب متلازمة غيلان باريه

يُعد العامل الرئيسي المُسبب للإصابه مجهولاً الا انها قد ترتبط بالعوامل التالية:
- الاصابة بعدوى فيروسيه مثل الانفلونزا. 
- التهاب المعدة والامعاء بـ باكتيريا الكامبيلوباكتر
- الخضوع لعملية جراحية.  
- التلقيح(التطعيم).


فسيولوجية متلازمة غيلان باريه

يُهاجم جهاز المناعة الأعصاب المسؤولة عن نقل الإشارات العصبية بحيث يحدث تلف للغمد المياليني وتقل سرعة نقل الرسائل العصبية مما يؤدي للضعف العام، الخدران،الألم والشلل.

 أعراض وعلامات متلازمة غيلان باريه
غالباً تكون الاعراض في بداية الإصابة شبيهه بالأعراض المرضية للأنفلونزا الحادة ، ارتفاع في درجة الحرارة ،صداع شديد ، دوار و آلام منتشرة في جميع أعضاء الجسم

 

 

مراحل تطور متلازمة غيلان باريه

  • المرحلة الأولى (مرحلة الحمى): تبدأ بأعراض مشابهة لأعراض الإنفلونزا {إرتفاع درجة الحرارة، صداع،ألم عام في الجسم} مع عدم ظهور أي أعراض اضطراب الجهاز العصبي.

 

  • المرحلة الثانية (مرحلة احتضان المرض): أعراض مرحلة الحمى تختفي لمدة تتراوح مابين أسبوع لأربعة أسابيع.

 

  • المرحلة الثالثة (مرحلة الشلل):
  • ضعف شديد أو شلل في الجزء السفلي من الجسم ممتد إلى عضلات الجذع والجهاز التنفسي ثم الجزء العلوي.
  • الضعف يكون أكثر في الأجزاء الدانية من المفصل (proximal).
  • لا يوجد ضمور في العضلات بالرغم من الضعف الحاد.
  • ضعف في الإحساس العميق والشعور بإرتداء القفازات في الذراعين والجوارب في الساقين كما موضح في الشكل.

 

small-fibre-neuropathies

  • ألم في عضلات بطن الساق ال Calf muscle
  • تأثر العصب السابع والعاشر مما يزيد من احتمالية الإصابة بشلل الوجه والفم والبلعوم.
  • يمكن للحالات أن تتحسن بنسبة 85% في فترة 3 أسابيع-4أسابيع ويمكن أن يؤدي إلى الوفاة إذا تأثرت عضلات الجهاز التنفسي.
  • قد تتكرر الإصابة بالمرض مرة أخرى بعد الشفاء الكامل.

 

مضاعفات متلازمة غيلان باريه:

  • أمراض الجهاز التنفسي العلوي والجهاز الهضمي أكثر الحالات شيوعاً.
  • 89 % من الحالات يعانون من ألم شديد خاصة في الكتف،الظهر والفخذ ويزداد الألم أحياناً مع الحركة.
  • 10% من الحالات تشعر بإضطرابات حسية كالخدران،التنميل، الحرق.

 

  • اضطرابات الجهاز العصبي:
  1. وخز أو خدر في الاطراف.

 

  • إصابة الأعصاب القحفية Cranial nerves بنسبة 45-75%.
  1. صعوبة تحريك العينين
  2. صعوبة تحريك عضلات الوجه
  3. فقدان القدرة على النطق والكلام
  4. صعوبة مضغ الطعام أو البلع
  • تغيرات الجهاز العصبي الذاتي:
  1. ارتفاع نبضات القلب
  2. انخفاض نبضات القلب
  3. ارتفاع وانخفاض ضغط الدم
  4. انخفاض ضغط الدم الوضعي
  5. احتباس البول
  6. صعوبة التحكم بالمثانة والأمعاء
  • اضطرابات الجهاز التنفسي:
  1. اضطرابات تنفسية
  2. ثلث الحالات تحتاج تنفس صناعي

 

  • مضاعفات أخرى:

-الاصابة بالتقرحات الجلدية.


تشخيص متلازمة غيلان باريه

يُعتبر تشخيص الحالة صعب في المراحل الأولى حيث أن أعراضه تتشابه مع أي حالات عصبية اُخرى.

 

  • الفُحوصات اللازمة:-
  1. فحص عينة من السائل النخاغي
  2. -التخطيط الكهربائي للأعصاب
  3. -التخطيط الكهربائي للعضلات
  4. -فحص دم شامل
  5. -صورة رنين مغناطيسي
  6. -صورة أشعة مقطعية

 

الفحص السريري

  • النظرة العامة للمريض
  • فحص شامل للألم (الحدة، الموقع،المدة الزمنية،النمط)

 

  • فحص الجهاز الهيكلي العضلي
  1. فحص شامل لحركة المفاصل
  2. فحص شامل لقوة العضلات (الضعف أو الشلل يبدأ في الأطراف السفلية ثم الجذع والأطراف العلوية).

 

  • فحص الجهاز العصبي
  1. فحص التوتر العضلي (في هذه المتلازمة تكون العضلات لينة flaccid).
  2. فحص درجة الإحساس.
  3. فحص الأعصاب القفحية خاصة (العصب الثالث،السادس،السابع،التاسع والثاني عشر).
  4. فحص ردود الفعل العصبية reflexes  عادة ماتكون غير موجودة.
  5. فحص التوازن

 

  • فحص الجهاز التنفسي

علاج متلازمة غيلان باريه

  • الراحة التامة على السرير.
    مراقبة الجهاز التنفسي والقلب.
  • المحافظة على مجرى الهواء من خلال شفط السوائل.
  • الاهتمام بالتغذية.
    منع حدوث تقرحات الفراش.
  • تبديل الدم.
    إعطاء الغاماغلوبولين وريدياً بجرعات عالية.

 



يتعافى غالبية المُصابين بمتلازمة غيلان باريه الا أن البعض قد يُعاني من الضعف والوخز بشكل دائم حتى بعد اتمام العلاج
.


 دور العلاج الطبيعي :

  • في البداية يركز العلاج الطبيعي على الجهاز التنفسي، للوقاية من تجمع السوائل في الرئة ومنع حدوث الألتهابات ، ولزيادة فعالية الجهاز التنفسي للتخلص من التنفس الصناعي.
  • العلاج الطبيعي لمنع حدوث تقرحات الفراش 
  • التدريب على تقنيات البلع للمرضى المصابين بالشلل البلعومي.
  • التدريب على النطق والكلام للمصابين بالشلل الفموي.
  • عند أستقرار حالة المريض ، يتم البدء في تمارين تقوية العضلات ,التوزان و المشي حسب ما تتطلبه حاله المريض
  • مساعدة المريض على تحقيق استقلال أفضل للعودة لممارسة حياته 

 

 


 


 المراجع:

موقع ويكيبيديا – الموسوعة الحرة
https://ar.m.wikipedia.org/wiki/متلازمة_غيلان_باريه

القاموس الطبي – موقع الطبي
http://www.altibbi.com/مصطلحات-طبية/الامراض-العصبية/متلازمة-غيلان-باريه

صحيفة البيان الإلكترونية
https://www.google.com/amp/www.albayan.ae/deutsche-welle/varieties/2016-03-08-1.2590328%3fot=ot.AMPPageLayout?client=safari

د.عبدالله محمد الصبي
اخصائي طب الأطفال
موقع – أطفال الخليج ذوي الاحتياجات الخاصة
http://www.gulfkids.com/

http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/guillain-barre-syndrome/basics/tests-diagnosis/con-20025832

http://www.gulfkids.com/ar/index.php?action=show_res&r_id=73&topic_id=1897

http://www.altibbi.com/

http://emedicine.medscape.com/article/315632-clinical


أ. آيه الغوطي

أ. رُوح الخالدي

أخصائيات علاج طبيعي 

فريق أفكار العلاج الطبيعي

 

 

One thought on “ماذا تعرف عن متلازمة غيلان باريه ؟

اترك رد