من ” لا شيء ” إلى ” كل شيء ” ! ( تحدي و ليس مشكلة )

Standard
شارك المقال

بقلم : سلوى حمدي

أخصائية علاج طبيعي


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

مقاله بسيطة كتبتها من فترة ترجمة لقصة واقعيه مثبته واقعيتها بأسس علمية و ليست مجرد قصه تشجيعه !

هي قصه ملمهة محفزة و اراها كاسر لحاجز الاعذار القوي الذي يتلبس الأغلبية ..

  • – ذكائي متوسط ..
  • – ما عندي وقت ..
  • – ما أعرف أغير اسلوب مذاكرتي *اكبر كذبة يرددها الطلاب*<<القصه بتوضح قصدي
  • -ما أعرف أًصلح نظامي انا خلص كذا
  • -مدري ليش متعوده ما اعرف اذاكر مثلهم , لازم اسوي كذا او كذا ..
  • و … و …. و …..


,,

بدايه اللي بيمشي بالمقال جاوب على هالسؤال أول :

ربي خلقك سليم معافى ؟؟؟

نعم *الحمدلله* , لا عذر لك كما انه لا عذر لي

بطلة هذه القصه :

طفلة ولدت بمشكلة عقلية و اعاقة اشبه بالقاتلة ,,

تقول * أمي توقعت بأني سوف أموت في عندما أصل للخامسة من عمري*

حالتها كانت ما تسمى بـ mental block

يعني باختصار قالوا لها بأن لا أمل لها بأن ( تتعلم ) مثل باقي الأطفال ,,

لماذا قالوا لها هذا الشيء ؟

– ولدت بفصي الدماغ غير ممثايلن من ناحية النمو او ما نطلق عليها “Asymmetry”

اي لديها قدرات مكتملة او نشطه اكثر من الازم مثل : ذاكرة ممتازة

و اخرى تصنف ضمن ( التخلف العقلي )

عدم توزان القدرات لديها ادى لمنهج فوضوي في حياتها .و شكل جسمها

و امها كان دائما تقول لها بطريقةساخرة *بأنه يبدو انه اثناء الولاده سحبوك من رجلك اليمنى*

<< لانها كانت اطول من رجلها الثانيه و هذا كان له نتائج منها :

ميلان كل جسمها لجهه واحده و الملاحظ ان ما تحس بجسمها من اليسار مثل اليمين !!

احيانا ما تشعر بانه هذه الجهه جزء من جسمها لدرجه لو تعرضت لحرق فيها ما تعرف مصدر الألم فين ..

عانت من صعوبات شديدة في التعلم و الاستيعاب , منطقه التحدث Broca area كانت غير مكتملة عندها

و قدرتها على تقدير المسافات كان ضعيف ,, يعني احنا كبيطبيعين نقدر نمشي بدون ما نخطط لكل خطوة و نقدر كم بنمشي

و هو ما يسمى بـ *  spatial reasoning * اعرف الى اين ساتجه و اقدر الحركه بشكل تخيلي في رأٍسي قبل ما اسويها ..

باربرا لم تمتلك هذه القدرة فأخطأت في تقدير المسافه و هي تقطع السكه مما ادى لتعرضها لحادث فضيع نجت منه بأعجوبة !

مشكله اخرى في Kinesthetic اي قدرتها على تميز الشيء باللمس

مستوى نظرها ضيق ما تقدر تلقط اكثر من حروف خلال القراءه .. ما تعرف ايش معنى : العلامات , السبب و النتيجه , ايش يعني *خال , عم ..*

تجد صعوبة في قراءه حتى الساعه لانها ما تعرف ايش العلاقة بين العقارب .. ما تعرف العلاقه او الربط بين معنى *يمين-يسار*

و تحتاج للتكرار بس عشان تعرف يدها اليمين من اليسار ؟

تقرأ الانجليزي من اليمين نحو اليسار يعني مثلا : was تقرأها saw

تقلب الحروف في الكتابه بالعكس وهي مشكله بالتعلم اسمها : mirror writing

مما سبب انها اخطات في قراءه احد الادوية اللي دائما اخوها يعيطها باسم حمض ثاني وقت قررت تاخذه بدون مساعده و لكنها شعرت بالخجل انها تقول لامها بغلطتها !!

غطت على بعض مشاكل التعلم لديها بذاكرتها و الحفظ و لكن اذا تطلب الامتحان فهم مبادئ فلا امل لها ..

و لكن حتى الحفظ عانت فيه لانها بمجرد ما كانت تصل لنهاية الجمله تكون نسيت البداية ..

<<شوفوا لآي درجه احنا امام مشكلتها و لاشيء ..

بابرا حاولت تنتحر و لكنها فشلت ,

و لكن بالرغم من كل هالمشاكل بابرا الان تعيش * انسانه طبيعيه * مثلي مثل اي شخص عادي بقدرات عقليه عادية ؟!

علامات استفهام ..

كيف انتقلت من مرحلة *التخلف* الى *طبيعية و ربما اكثر*

و نحن ولدنا بقدرات عقليه طبيعية .. عالقين بفكرة ,( خلص انا كذا ما اقدر اتغير ) ؟

خلونا ندخل في نقطة تحول حياة بابرا !

بعد محاولة الانتحار دار بينها و بين ابوها حوار قال لها:

كل مشكلة لها حل , و اذا ما حصلتي الحل … ابتكريه بنفسك ! “

تطورت حياه بابرا مرت بمواقف كثيرة و منها انها و بفضل ذاكرتها رشحت للعمل في مجال تأهيل الاطفال الي يعانون بصعوبات التعلم

بدون التفصيل بأخذكم للحدث اللي غير حياة بابرا ,,

اقترح عليها احد زملائها انها تقرأ كتاب “The Man with a Shattered World” و هو كتاب يحكي قصه جندي عانى معاناه تشبه معاناتها و لكن بفرق ان سبب معاناته كانت رصاصة !

مؤلف الكتاب Aleksandr Luria راقب الجندي على مدى 30 سنة و وضع كلماته كما هي !!

بعطيكم مصدر على النهاية اذا رغبتم في التعمق في التفاصيل لقصه هذا الجندي ..

بابرا اعتقدت بأنها أخيرا وجدت الوصف المناسب لحالتها في هذا الكتاب بس ما وجدت العلاج فأصيبت بفترة أحباط ..

و لكن مصادفة قادت احد الابحاث المثيرة للاهتمام اليها ..

بحث تحدث عن تجربة اجراها بعض العلماء و قاموا بتنشيط خلايا الدماغ لمجموعه من الفئران فوجدوا بأن هذه المجموعة تحسن نشاطها العقلي و تدفق الدم للدماغ بالاضافة الى ان قدرتها تطورت مما يدل على انه الدماغ غير ثابت التركيب و مرن ..

هنا هي وجدت نقطه الأمل بالنسبة لها

<< لو بعض الناس كان قروا الورقة و قالوا ياليت عندنا مثل هالجهاز XD

لا هي ما ركزت ع الجهاز هي ركزت على الاسنتاج ان الدماغ ( مــــــــرن )

بدات رحلتها العقليه ..

عزلت نفسها ,

صممت مجموعة تمارين ذهنية خاصه او تتناسب مع قدراتها المفقودة !

و بدأت تتدرب بشكل متواصل و لا تنام كثير

استخدمت اسلوب flash card  اللي تكلمت عنه انستغرام

تدربت بشكل متواصل اكثر من 9 ساعات يوميا و لمده اسابيع

و خلال نهايه الفتره لاحظت الفرق , قدرت تقرأ الارقام و قدرتها على التحليل و الاستناج زدات ..

هذه الدراسه و كتاب قصه الجندي كان مثل الموجهه لها اثناء هذه الفترة .

صممت تمارين تتناسب مع ذوي صعوبات التعلم و افتتحت مدرسه خاصه بهم اسمها Arrowsmith School

و لو بحثتوا شوي بقوقل بتحصلوا اسمها اشهر من نار على علم ..

و نظام التمارين تبعها بعد ,,

فيديو يتحدث عن نظام التمارين بختصار

رابط مدرستها http://www.arrowsmithschool.org/

هذه قصتها باختصار كما ترويها هي  و كمصادر شوفوا هالفيديو لها على اليوتوب في تيديكس..

و يمكنكم قراءه تفاصيل اكثر عن قصتها و تفاصيل خوضها مع التمارين و قصه الجندي و مدرستها في كتاب

the brain that change itself

<< كتاب مذهل غير كثير من الجوانب في حياتي <3

بختصار احنا مو لازم نعاني من صعوبات *تعلم* عشان نطور مهاراتنا في التعلم ..

لا مثل ما هذه الانسانه انتقلت من مرحلة *التخلف* الى *الطبيعي*

و افادت غيرها من خلال تجربتها

احنا كطبيعين نستطيع ننتقل لما هو أعلى ,,

و لكن الأمر يتطلب أكثر من ( الرغبة )

نحتاج المبادرة ..

ربي وهبنا قدرة خارقه للدماغ و هو انه ما زال يتطور و يتعلم حتى نهايه العمر ..

و ما نفعله الان من تجاهل لهذه الهبة الألهيه العظيمة هو التفريط بها !!

و تلوموني اني مهتمة بهالموضوع ها ,,

انا اتمنى اوصل هالرساله للجميع مو بس للمرضى

اسعى لنفسك و ربي بيسخر لك كل شيء من حولك يساعدك

باربرا ما انتظرت ,, هي تحركت !!

النتيجة اللي طلعت اثبات لمقولة بأن الذكاء ليس فطريا فحسب و انا يمكن اكتسابه

و انا اؤمن بهالشيء من تجربة قبل كل شيء .

5 thoughts on “من ” لا شيء ” إلى ” كل شيء ” ! ( تحدي و ليس مشكلة )

  1. Muntasser Abd

    استعن بالله، ولا تعجز، المعونة تأتي من الله على قدر المؤونة، اعقلها وتوكل.
    يجب ان يسعى الانسان ويطور من قدراته لكي يصل الى مبتغااه
    .
    .
    شكراا كثيراا على الموضووع الراقي

اترك رد