التطبيقات العملية لتثقيف الأفراد حول الألم

Standard
شارك المقال
ملخص دراسة بحثية | أخصائية امتياز زهراء اللويم

أسماء الباحثين: Adriaan Louw, PT, PhD, Kory Zimney, PT, DPT, Christine O’Hotto, PT, DPT, and Sandra Hilton, PT, DPT
تاريخ النشر: فبراير 2016


“الشعور بالألم طبيعي و لكن العيش بالألم هو الشيء الغير الطبيعي من دون سبب واضح أو على الاقل سبب مفهوم” 

إحدى الطرق التي تخفف من حدة الألم هو معرفته أو الحصول على تفسيرات حوله. و أثبت الباحثون عدم فاعليه أسلوب العلاج الطبيعي التقليدي لشرح مسببات الألم و الذي يعتمد على النماذج التشريحية و المرضية  مثل نماذج المفاصل والعظام اللي تستخدم للشرح -biomedical model- في تخفيف الآلام المستمرة و غير المتعلقة بناشئ عضوي , بل و أظهروا تأثيره سلبًا على كل من الخوف و القلق واللذان يضعان فوق الألم ألم مضاف.

لذلك التفتت الأبحاث بشكل متعمق لإيجاد تفسيرات منطقية لوجود مثل تلك الآلام, مبررات غير عضوية و غير منبئة بوجود خلل نسيجي أو عضوي. ومن تلك التفسيرات الألم العصبي -neuroscience pain-. وقد طوروا برنامجًا علاجيًا يتماشى مع معطيات العلاج الطبيعي ليصب في مصلحة المريض وتخفيف شعوره بالألم. 
واختص هذا البحث بجمع وتلخيص كل الدلائل والتطبيقات العلمية المعمولة حول تثقيف الناس عن الألم عن طريق ما أسموه: تثقيف ألم علم الأعصاب pain neuroscience education- “PNE -. معتمدين في مصادرهم على بحوث استرجاعية, تجارب منضبطة عشوائية, سلسة من الحالات, الحالات الموضوعة للدراسة و آراء المختصين في هذا المجال.


 تثقيف ألم علم الأعصاب (PNE)

إن نجاح (PNE) يعتمد بشكل أساسي على :
1- مدى توافقه مع تجربة المريض الفردية مع الألم.
2- التواصل الموثوق بي المريض والمعالج عن طريق الوقت و الثقة.


شروحات التطبيق العملي للـ (PNE):

clinic-history
1- الزيارة الأولى: تعد الزيارة الأولى للمريض مرحلة مهمة لتكوين علاقة بين الممارس والمريض و وضع الخطوط الأولية للعلاج بعد أخذ كامل التاريخ المرضي, الفحوصات والاختبارات اللازمة والتي تتوافق مع البحوثات المثبتة للحالات المتعلقة بأمراض العظام والعضلات، على غير ما افترض الآخرون من مغالطات حول هذه الطريقة على أنها فقط تعتمد على حديث الممارس مع المريض و تغافله أو تقليله لخطورة التغيرات المرضية داخل الجسم.


chat-1

2- إجراء المقابلة مع المريض بمهارة:
إن أغلب العيادات الخارجية للعلاج الطبيعي تعتمد في استراتيجياتها الفحصية على مبدأ ميتلاند في أخذ التاريخ المرضي، والذي يعتمد على خمس فئات:
• سبب طلب العلاج
• مكان الأعراض
• طبيعية الأعراض
• تاريخ الإصابة أو الخلل الوظيفي
• أسئلة أخرى متخصصة أكثر 

أما استراتيجيات الـ PNE فمختلفة، وتهدف بشكل أكبر إلى:
فهم تجربة الألم الخاصة و المعاناة والمعتقدات التي يؤمن بها المريض حول ألمه
اكتشاف الأشياء التي من الممكن أن تُحفز للوصول للأهداف العلاجية الموضوعة
الاستماع إلى شكوى المريض ووضع قائمة لها

و يمكن أن تتضمن هذه الأسئلة:
– ماالذي تظن أنه يحصل مع أو في “الجزء الذي يؤلمك“؟
– باعتقادك لماذا تتألم؟
– ماالذي يجب عمله لألمك حسب ظنك؟
– أين وبأي حال ترى نفسك بعد ٥ سنوات؟
المقابلة الجيدة تطور علاقة علاجية مع المريض مؤديةً إلى تطور الثقة والتي تعد عامل مهم في عملية الPNE
تأخذ المقابلة الجيدة وقت يتراوح من٢٠-٢٥ دقيقة.

الفحوصات السريرية:
شاملة
متقنة
بهدف استبعاد أية أمراض خطيرة إضافةً إلى معطيات المقابلة“- تركز على الحركات الوظيفية الكبيرة
 نتائج الفحوصات يجب أن تُعرض على المريض دون استخدام مصطلحات تضخم أو تحفز خوفه
 تتضمن قياسات المدى الحركي، فحص عصبي شامل، اختبارات حركة العصب، الاختبارات الخاصة
• تحفز قابلية المريض للعلاج بما في ذلك PNE
• تأخذ ١٠ دقايق من وقت الجلسة


 

headache

4- التثقيف العلمي العصبي العلاجي: قد يستغرق مدة ساعة كاملة كما أشارت الأبحاث أو فقط 10-20 دقيقة بناءًا على احتياجات المريض الفردية.
إن مصطلحات مثل “تمزق” “انزلاق” “غضروف” “قطع” من المصطلحات المرتبطة بالنموذج الحيوي الطبي لتثقيف المريض والذي يشمل كتيبات تشريحية تعليمية ونماذج مفصلية بلاستيكية وهي من الأشياء التي تزيد الخوف و القلق لديه عوض أن تخفف ألمه.
لذلك يجب على الممارسين لبرنامج الـ (PNE) أن يقوموا بعملية مسح التعليم المسبق بمثل هذه الأشياء قبل أن يقوم بعملية إعادة التعليم. ولكي يقوم بذلك يجب عليه “
• تهيئة البيئة المحيطة بالمريض وإزالة كل ماقد يتسبب بزيادة الألم ابتداءًا بلغة الممارس نفسها.
• مشاركة معلومات طبيعية عن الألم تساعد المريض على فهم كون الألم لايشترط وجوده على وجود ضرر عضوي.
• استخدام صور واستعارات مجازية مثل: الجهاز العصبي يعد نظام تنبيهي.


yoga-52

5- التمارين :
وقد تستغرق في الجلسة الأولى على الأٌقل 5 دقائق بناءًا على الوقت المتبقي بعد المقابلة والجلسة التعليمية ويقوم الممارس بزيادتها في جلسات المراجعة على حسب احتياج المريض. تتضمن الرياضة الموصوفة:
1- تمارين المدى الحركي للمفاصل
2- تمارين تحريك العصب
3- مقدمة بسيطة لتقنيات الاسترخاء
4- تمارين تنفس
5- استخدام العلاج اليدوي


tasks

6- البرنامج  المنزلي:
وفيه يقوم الممارس بمساعدة المريض على تطوير الكفاءة الذاتية ليكون عضو فعّال في تعافيهم. و يُرسل المريض لمنزله و عليه 4 متطلبات بسيطة:
1- أسئلة يكتبها المريض بعد تفكير حول ألمه والجلسة الأولية. ويجلبه معه لجلسات المراجعة.
 لتساعده علة إزالة الشكوك وبناء فهم عميق للألم.
2- رياضة يقوم بها يوميًا.
 لتحفيز الحركة مع التركيز على الاسترخاء والتنفس.
3- برنامج رياضة هوائية. يُنصح المريض بقيام أي نوع من الرياضات الهوائية
 لإعطاء المريض فوائد نفسية ترفع من كفاءته الذاتية لنفسه وتقوم بتهدئة الجهاز العصبي المتحفز.
4- أهداف يضعها المريض لنفسه ويقوم بمراجعتها مع المعالج وتبسيطها لمتطلبات أصغر وأسهل للقيام بها

“عدد جلسات المراجعة تعتمد على حسب احتياج المريض و حالته “


notebook

مجموعة تغريدات تناقش هذا المقال

ينصح بزيارة رابط الدراسة الأساسي للإستزداة بشكل أعمق في الموضوع

The clinical application of teaching people about pain

One thought on “التطبيقات العملية لتثقيف الأفراد حول الألم

اترك رد