بيئة العمل السلبية .. السبيل إلى الخلاص لإنتاجية أكبر .

Standard
شارك المقال

يقضي الأفراد حوالي 8 ساعات في أماكن العمل وهذا ما يشكل ثلث يومهم تقريبا . من هنا كان لابد من الحفاظ على بيئة عمل سليمة تزيد من إنتاجيتهم وتؤثر إيجابا على بقية اليوم. ومحتوى هذه البيئة متنوع من الجمادات التي تنصاع بلا جدل ومن الأحياء التي تجادل كثيرا وتختلف وتتضاد في ارائها.. المهم أن لا تتعادى وأن لا تشتعل فتيلة السخط بينها فينعدم الأمان النفسي لأصحابها أثناء أدائهم لواجباتهم .

passive-aggressive-revenge

من الطبيعي جدا أن تلتقي بشخصيات لا تتوافق معها ومن الصعب أن تعمل معهم في نطاق واحد ومكان واحد . ليس كل من لا تتوافق معهم سيئون بالضروره فبعضهم يكون دافعاً لك لتتحسن هؤلاء يسهل التعاطي معهم . لكن ماذا عن الزملاء السلبيين الذي يبلغ تأثيرهم الإخلال بجودة العمل و الخدمات المقدمة من نفس القطاع .

لنعرف أولا ماهي صور الشخصيات السلبية في بيئة العمل :
  • شخصية لا تهتم بالمسؤوليات المناطة بها .
  • أو لا تنجز الأعمال في الوقت المحدد.
  • أو تحتفظ بمعلومات العمل الهامة لنفسها دون إطلاع الآخرين عليها.
  • وقد تقوم بتسريب معلومات القطاع السرية .
  • و تثير الجدل بين الزملاء.
  • و تتجاوز المدراء المباشرين لمن هم أعلى لإحراجهم
  • كثيرة الكلام وقليلة العمل

الأمثلة التي ذكرتها على سبيل المثال لا الحصر وإلا فإن أماكن العمل مليئة بالتصرفات التي تصنف بالسلبية أكثر من كونها إيجابية أو مسالمة حتى .

ثانياً لماذا توجد هذه الشخصيات ؟

في مجال علم النفس قد تندرج هذه الشخصيات تحت مسمى السلوك السلبي العدواني الذي يتميز بنمط متكرر من المقاومة المستترة لمتطلبات العمل الموكلة للفرد والتي تظهر بشكل معارضة، أو عناد، أو إتخاذ المواقف السلبية كرد فعل تجاه ما يتعلق بالعمل أو الأفراد. ويمكن أن تسوء لتصل لحالات وضع العقبات وإفشال متعمد للمهام.[1]

وقد تزداد هذه الحالة لتصل إلى  اضطراب الشخصية العدوانية السلبية

Passive-Agression

ومن أهم الأعراض الشائعة التي تميز المضطرب:

  • الكآبة والغضب.
  • تجنب المسئولية عن طريق ادعاء النسيان.
  • يميل إلى إلقاء اللوم علي الآخرين.
  • يميل للمماطلة والتسويف والتأجيل
  • دائم الشكوى والسخط والامتعاض.
  • يقاوم اقتراحات الآخرين.
  • يميل لإظهار عدم كفاءته عن عمد.

قد يبدو مثل هذا الشخص ممتثلا لرغبات الآخرين، وقد يبدي نوعا من الحماس لتلك الأمنيات. ورغم ذلك فانه:

  • ينجز المهام المطلوبة بعد فوات الأوان.
  • ينجز المهام دون إتقان.
  • يقوم بأفعال تخريبية كتعبير عن غضبه، حيث لا يستطيع التعبير عنه بالكلام.[2]

 

إذا الشخصية السلبية في العمل ليست مشكلتك الصغيرة التي تحتاج إلى حلها إنها مشكلة صاحبها الكبيرة التي ربما لم يكتشفها بعد .

مالذي يتوجب عليك فعله عند مواجهة مثل هؤلاء الأشخاص :
  • بطبيعة الحال أنت متواجد في مكان عملك لتؤدي واجباتك التي ليس منها معالجة زميلك الذي يعاني من السلوك السلبي لذا تحكم في ردود أفعالك ولا تنسى أن توضح له بأنك هنا معه للعمل لذا ليس من حقه أن يمارس أي إسقاطات شخصية تجاهك.
  • لا تواجه أفعاله بمثلها ( أفعاله المتعلقة بالعمل ) وإنما قم بمصارحته فورا بنقاط التقصير وإشعاره بوجوب إكمالها .
  • من المرجح أن يكون التواصل المباشر هو الحل لذا لا تسكت ليتراكم في نفسك الكلام ولا ترسل رسالة ايميل لتخبره بما يلزم لأن ذلك قد يقلل من قيمة ما تقول لكن قل ما تريد بشكل مباشر وجها لوجه حتى يصل المعنى كاملا .
  • تحدث بموضوعية ولا تقحم شعورك الداخلي بالأمر . فمما يظهر لنا لا يتقبل زملاء العمل الحديث بمصداقيه عن الشعور العميق الذي لا يهم الا صاحبه باي حال .
ماذا لو كان هذا الشخص رئيسك في العمل ؟

حسنا في هذه الحاله  أنت لا تملك تغييره لكنك تملك التحكم في مدى تأثيره النفسي عليك .

  • ستؤدي مهامك على أكمل وجه .
  • لن تشارك زملائك النميمة حوله لأنها غالبا ستصله مما سيزيد حنقه عليه .
  • لا تتسرع لإظهاره على خطأ أمام البقية حتى وأن كان هذا صحيحا .
  • بادر بالكلمات العملية اللطيفة معه حتى يلتمس منك الإحترام ربما ينعكس ذلك على تعامله معك
  • كل ما سبق يكون عندما لا تصل سلبية مديرك إلى سرقة مجهوداتك ونسبتها إلى نفسه ..
  • اعتمد لنفسك سجل إنجازات تدون فيه كل ما تعمل و أرفض رفضا قطعيا أن تتشاركها مع من لم يشترك فعليا معك بها .
  • في حال قام مديرك بالتحايل عليك وسلبك أحد حقوقك توجه إلى من هم أعلى منه مباشره .

المراجع :

1-American Psychiatric Association (2000)

2- ريحانه – موقع نفسي تحت إشراف الجمعية السعودية للطب النفسي

اترك رد